مصنع الكبريت المشترك لقطرغاز يُحقِّق إنجازًا تاريخيًا في معالجة الكبريت

الدوحة - قطر - 19 سبتمبر 2021

حقق مصنع الكبريت المشترك الذي تشغله إدارة عمليات محطة راس لفان والمصفاة بقطرغاز إنجازا بارزا في تاريخ المصنع. ففي شهر أغسطس الماضي 2021، عمل المصنع بالتعاون مع أعضاء فريق من تخصصات متنوعة يدير عمليات المصنع على معالجة كميَّة تزيد عن 10.000 طُناً من الكبريت يومياً.

ويقع مصنع الكبريت المشترك في مدينة راس لفان الصناعية، ويعمل كواحد من أكبر مصانع معالجة الكبريت في العالم. ويتم استخراج الكبريت في شكل سائل من الغاز الطبيعي الذي يتدفق من حقل الشمال إلى مصانع الغاز العديدة، والتي تتخذ من راس لفان مقراً لها. ويقوم مصنع الكبريت المشترك بتحويل هذا الكبريت السائل إلى حُبيبات صلبة لتخزينها بشكل مُؤقَّت، ومن ثم يتم شحنها إلى الأسواق في جميع أنحاء العالم حيث يتم استخدامها كأسمدة وغيرها من المنتجات القيِّمة.  

ومن الجدير بالذكر أن معالجة 10.000 طُناً من الكبريت يومياً هو إنجاز هام بصفة خاصة، لأن بلوغ هذا المستوى من المعالجة كان مهمة صعبة بالنسبة لمختلف المشغلين الذين يتخذون من راس لفان مقراً لهم. كما يُسلِّط هذا الإنجاز الضوء على المهارة الفائقة والتصميم والعزيمة الاستثنائيين لفرق العمليات التشغيلية والصيانة في المصنع لضمان الحفاظ على موثوقية المصنع في بيئة تشغيل بالغة التعقيد.

وفي سياق متصل، نجح مصنع الكبريت المشترك في توسيع نطاق عمله ليشمل إنتاجاً إضافياً من الكبريت يتم ضخُّه من مصنع برزان، كما أنه يدير في الوقت ذاته تشغيل آلتين جديدتين لإنتاج الكبريت في شكل حُبيْبات، وذلك بدعم من أعضاء الفرق المُخصَّصة للمشروع والعمليات التشغيلية والمقاولين، والذين يتسمون بدرجة عالية من الكفاءة.

وصرَّح الشيخ خالد بن خليفة آل ثاني، الرئيس التنفيذي لشركة قطرغاز، قائلاً: "تقديراً لتحقيق هذا الإنجاز الهام، أودُّ أن أهنئ جميع المشاركين في تنفيذ هذا المشروع الهام في مصنع الكبريت المشترك، حيث إن الفضل يعود في تسطير هذا النجاح الباهر لجميع أفراد كادر عمليات المصنع وفرق الصيانة وتخطيط الإنتاج والهندسة والمشاريع وجدولة الأعمال، ولا ننسى الجهود المبذولة من مقاولينا وقيادة الأصول ومُنتجي الكبريت في راس لفان وعملائنا في جميع أنحاء العالم."

​​كما أعرب الرئيس التنفيذي لقطرغاز عن تقديره لجهود الفريق، مُضيفاً: "أتقدم بجزيل الشكر إلى أعضاء فريقنا الأكفاء لمساعدتنا على تحقيق هذا الإنجاز المُبهر لكي نعيش هذه اللحظة التي تبعث على الفخر والاعتزاز في تاريخ المصنع. وإنني أتطلع إلى تحقيق إنجاز مُشرِّف آخر في المستقبل والبناء على نجاحنا الجماعيِّ".