قطرغاز تنفي تقارير غير دقيقة في وسائل الإعلام البلجيكية

الدوحة - قطر - 30 مايو 2019
​​نشرت الصحافة البلجيكية مؤخرا تقريرا عن مشروع استثماري متعلق ببناء محطات للطاقة تعمل بالغاز تقوم عليه شركة قابضة تحمل اسم "بي تي كيه" يديرها شخص يدعى مارك ​سيغيرز.

وقد تضمن التقرير تصريحا للسيد سيغيرز ادعى فيه دورا لشركة قطرغاز في هذا المشروع يفيد بأن قطرغاز قدّمت تمويلا لصناديق استثمارية تديرها شركة بي تي كيه أو السيد سيغيرز، وأنها التزمت بتوفير الغاز لهم بأسعار منخفضة.

شركة قطرغاز بدورها تنفي صحة هذه التقارير التي لا أساس لها، وتؤكد أنها تقارير خاطئة جملة وتفصيلا. كما تؤكد قطرغاز، أنها لم تتعامل أبدا مع شركة بي تي كيه أو مع السيد سيغيرز لا بشكل مباشر ولا من خلال أي من الأعمال التي تديرها.